العرف والدين

"العرف"... الرادع الاجتماعي أقوى من الرادع الديني إن كان في خدمته...
أتذكر جيدا وإلى وقت قريب، أيام السبعينيات وحتى الثمانينيات، كيف كان الرجل الذي لا يضع عمامة على رأسه أشبه بمن يمشي اليوم أمام الناس وهو نصف عار. كانت هناك عبارة مشهورة "جاني براسو عريان"... وهي تعني "عدم احترام". لم يكن في الأمر فتاوى أو شيء من هذا، بل هي فقط أعراف استمدت من أصول ديننا وثقافتنا وأصبحت تعني "الالتزام" و"الاحترام" و"التميز". في ذلك الوقت كانت هناك عبارة مشهورة يُربى عليها الأطفال فتبقى معهم حصنا حصينا إلى يوم يغادرون الحياة، وهي كلمة "حرام"... فكنا لا نقرب المنكر لأنه في نظر المجتمع "حرام"... أتذكر أنه حين كنا نمر، ونحن أطفال صغار، على حقل سنابل ناضجة ونريد أن نقطف منها واحدة أو اثنتين، كنا مجبرين على الاستئذان من صاحب الحقل وإلا فإن كلمة "حرام" كانت أشبه بالسيف البتار الذي يخرجك من دائرة "التربية والاحترام". من بين الطرائف، كانت هناك أنواع من العصافير النادرة، والتي أصبحت اليوم شبه "منقرضة"، كان علينا "حرام" أكلها وحتى مجرد القبض عليها ولو لتربيتها أو التسلي بها.
أريد أن أقول أن "العرف" في المجتمع، إن كان له في الدين أصل، لهو أفضل بكثير من تعاليم ألف شيخ وداعية ومعلم وفتوى... "خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ (199)" - الأعراف.

التعليقات

تعليق السيد المدير الحبيب سي بشير
المؤسسة: ثانوية لعياشي رحموني

 

من القواعد الهامة في ديننا :

1- لا دين إلا ماشرع الله و لا حرام إلا ما حرم الله .

1 - لا حرام إلا ما حرم الله ، ولا دين إلا ماشرع الله .

2 - الأصل في الدين الاتباع ، والأصل في العادات الابتداع إلا بدليل مانع  .

3- أم  لهم شركاء شرعوا لهم من الدين ما لم يأذن به الله .

4 - من عمل عملا في الدين ليس عليه أمر الرسول صلى الله عليه وسلم فهو رد

5- من أحدث في الدين ما ليس منه فهو رد 

6 - الأصل في العبادات المنع إلا بدليل شرعي  ، والأصل في العادات الجواز إلا بدليل شرعي يمنع .